الاستمناء أو العادة السرّية .. حسبي الله على من خدعنا طول هذه السنين .. هل هو فعلاً حرام؟!

أنقل لكم جواب مفصّل سأختصره هنا للشيخ سلمان العودة حفظه الله

للعلماء في حكم الاستمناء ثلاثة أقوال , وهي كالتالي :

القول الأول : التحريم مطلقاً

القول الثاني : الإباحة مطلقاً : قال الإمام أحمد رحمه الله : المني إخراج فضله من البدن فجاز إخراجه.
وقال ابن حزم رحمه الله : لأن مس الرجل ذكره بشماله مباح ، ومس المرأة فرجها كذلك مباح بإجماع الأمة كلها ، فليس هناك زيادة على المباح إلا التعمد لنـزول المني، فليس ذلك حراماً أصلاً .

القول الثالث : التفصيل , وهو التحريم في حالة عدم الضرورة , والإباحة في حالة تقتضي ذلك , والضرورة , كخوف من زنا , أو مرض , أو فتنة

الأضرار الصحية: تكلم كثير من المعاصرين في أضرار الاستمناء الصحية على جميع أجهزة الجسم : التنفسي , والدوري , والعضلي , والعصبي , والتناسلي .. والحقيقة أنه لم يثبت طبياً إلى الآن في بحث علمي أكاديمي موثق بتجارب علمية أن الاستمناء له أضرار طبية .

ومما تقدم من أقوال الأئمة والعلماء فالذي نميل إليه هو: قول من فصّل من العلماء فالمنع والتحريم للعادة السرية أولى , إلا إذا اضطر الإنسان إليها ؛ لعدم قدرته على الزواج أو الصوم , بعد الاجتهاد فيهما ، وكمسافر بعيد عن زوجته , وما أشبه هذا , مع الحرص على عدم الإكثار منها ؛ لما يترتب عليها من أضرار كما سبق , وحتى لا تتحول إلى طريق للبحث عن الشهوة بدلاً من إطفائها , أو الحد منها , وينبغي اللجوء إلى الله عز وجل والإنابة إليه والدعاء بالاستعفاف ؛ فهو سبحانه العاصم من كل سوء والموفق لكل خير .

وهنا نذكر أنه حتى على القول بتحريمها فإنها ذنب كغيره من الذنوب تكفره التوبة والاستغفار، وينبغي ألا يستسلم الشاب للحزن واليأس ،والشدة على النفس في التقريع مما يعوقها عن كثير من سبل الخير بعد ذلك، والعجيب أن كثيرين يقعون في ذنوب هي أعظم من العادة السرية كالكذب في الحديث، والغيبة، والنوم عن صلاة الفجر…، وهكذا، ومع ذلك لا يلومون أنفسهم بعض هذا اللوم، ولا يحسون بشيء من تأنيب الذات، بينما يتعاملون مع موضوع العادة السرية بحساسية مفرطة ، بحيث تؤثر على كثير من نواحي حياتهم السلوكية والدراسية والتعبدية.

والمطلوب وضع الأمور بحجمها الحقيقي، وقد جعل الله لكل شيء قدراً.

ومن أراد أن يقرأ الموضوع كاملاً بكل مداخلاته فليضغط على هذاالرابط  >>> اهل الحديث

مع تمنياتي لكم بحياة سعيده

الــــــــوطــــــــن™
اتبعني Follow @AlWatanUAE
www.alwatan.ae

Advertisements
بواسطة الــــــوطــــــن™ نشرت في غير مصنفه

6 تعليقات على “الاستمناء أو العادة السرّية .. حسبي الله على من خدعنا طول هذه السنين .. هل هو فعلاً حرام؟!

  1. اخوي يمكن كان التحريم القصد منه انك تتخيل شكل وحده عاريه او انك تشوف افلام اباحيه وتستمني عليها يمكن هني الحرام بالموضوع …لانك مستحيل تستمني الا بعد التخيل او انك تشوف جدامك شيء يخليك تستمني
    شو رايك باللي يقول ان اللي يستمني كانه مارس الجنس 12 مره ؟؟
    والالام المفاصل والظهر والرقبه ورائحه الفم الكريهه

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s